الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

أعط طرفا له وللكون طرفا

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

أعط طرفا له وللكون طرفا

تلقَ في الكون أقحواناً وطرفا

لك عينان عين غيب تراه

وتراه الأخرى فتصرف صرفا

أنا عبد الغني لمعة برق

بعدها لمحة تلوح وتخفى

هكذا دائماً لأنيَ روح

نفخُ أمرٍ من الإله مصفى

ظاهر في كثيف جسم تجلّى

فيه روح وهو اللطيف الموفَّى

كل شيء مثلي كثيف لطيف

وإذا ما عرفت زادك لطفا

فاترك الكل عنك وانظر إليه

بالوجود الحق الذي فيك يلفى

تعرف الكل بالوجود جهاراً

فهو أعلى منهم وأجلى وأكفى

يا ابن ودي هي الحقيقة أمر

واحد صار ذلك الأمر ألفا

بظهور في كل شيء مراد

للإله الذي تحققت كشفا

ظاهرا ذاك لا يزال ولكن

شمسه قد كشفتها عنك كسفا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

تصنيفات القصيدة