الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

يا من يمد لأخلاق القلوب يدا

يا من يمد لأخلاق القلوب يدا

فيبدل الغيَّ من طغيانها رشدا

ويحفظ السوء منها كي يجانبه

ويغسل القلب منه فاسمع العددا

كفر وجهل وغدر والخيانة مع

كبر وعجب وإخلاف لما وعدا

وحب جاه وخوف الذم جربزة

سخط القضاء كذا في الحق إن مردا

والأمن واليأس حب المدح مع حسد

بخل رياءٌ نفاق والخمور بدا

وبدعة سفه حرص مداهنة

وسوء ظن وتسويف بطول مدى

غش وإنس بمخلوق كذا جزع

وخفة وعناد بغض أهل هدى

والجبن والذل والإسراف مع طمع

شماتة ومحاكاة لفعل عدا

والحزن والخوف في الدنيا وشهوتها

غباوة شره إصرار من فسدا

تهور صلف ثم اتباع هوى

وللبطالة أن تلقاه معتمدا

وحب دنيا وحب الظالمين وأن

يُعَلِّقَ القلب بالأسباب والكبدا

وحب مال وتقليد فظاظته

وقاحة فتنة مع كونه حقدا

تطيُّر وكذا استعجاله أمل

كفران نعمة من أولى إليه يدا

فهذه جملة الأخلاق قد جمعت

ستين كن في النقا منهن مجتهدا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس