عدد الابيات : 16

طباعة

اِقْبَلْ ثَناءً وشُكرا

وازدَدْ بقاءً وعُمْرا

وليَهْنِكَ المَجْدُ لبساً

والحمدُ كَنْزاً وذُخْرا

فما دَجَا لِيَ خطبٌ

إِلّا لَمَحْتُكَ فَجْرَا

ولا دعوتُكَ سِرّاً

إِلّا وَجَدْتُكَ سِتْرَا

وإِنْ تَضَرَّمَ صَدْرِي

حَرّاً وجدتُكَ حُرَّا

كما وَجَدْتُكَ حُلواً

إِذْ ذُقْتُ دهريَ مُرَّا

فلا تَزَلْ وفق مَا كُنْ

تَ لي مَعَ العُسرِ يُسْرا

وكُنْتَ أَمْسِ سَرِيّاً

واليَوْمَ أَسْرى وأَسْرى

وكُنْتَ تعدِلُ واليَوْ

مَ أَنْتَ بالعَدْلِ أَحْرى

فاحكُمْ كَمَا حَكَمَ الل

هُ حِينَ زادَكَ فَخْرَا

وزِدْ فَعَالَكَ قَدْراً

إِذ زادَكَ اللهُ قَدْرَا

فقد طَلَعْتَ هِلالاً

واليوم أَمْسَيْتَ بَدْرا

فكيفَ أَرضاكَ بحراً

كَمَا رَضِيتُكَ نَهْرَا

وكيف يَجْرِي جوادٌ

كَمَا جَرى قَبْلُ مُهْرَا

وَقَدْ بدأْتَ بِبِرٍّ

فأَتْبِعِ البِرَّ برَّا

وزِدْ عَلَى الباءِ رَفْعاً

يَرْفَعْ لَكَ اللهُ ذِكْرَا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن دراج القسطلي

avatar

ابن دراج القسطلي حساب موثق

العصر العباسي

poet-ibn-darray-alqastalli@

171

قصيدة

1

الاقتباسات

15

متابعين

أحمد بن محمد بن العاصي بن دَرَّاج القَسْطلي الأندلسي، أبو عمر. شاعر كاتب من أهل "قَسْطَلَّة دَرّاج" المسماة اليوم "Cacella" قرية في غرب الأندلس منسوبة إلى جده. كان شاعر المنصور ...

المزيد عن ابن دراج القسطلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة