الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

هلا التفت لكي نحييك

هلا التفتِّ لكي نُحَيِّيكِ

ما نحنُ إلا من مُحبِّيكِ

في غفلةٍ كنا فنبَّهنا

طيبٌ تنشَّقناه من فيك

يا ظبيةً بيضاءَ نافرةً

إن كنتِ خائفةً فنحميك

أو كنتِ غاضبةً على نفرٍ

قولي لنغضَبَ أو لنُرضيك

لا تنفُري جَزَعاً ولا غضباً

ما أنتِ إلا بين أهليك

فمساحبُ الأذيالِ منكِ على

مُقَلٍ وأفئدةٍ تُفدّيك

ما بهجةُ الدنيا ونعمتُها

إلا ابتسامُكِ لي وحبيك

أنتِ البريّةُ لي فلا عجبٌ

وجمالها مُتجمِّعٌ فيك

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر أحذ الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس