الديوان » المخضرمون » أمية بن أبي الصلت »

أأذكر حاجتي أم قد كفاني

أَأَذكُرُ حاجَتي أَم قَد كَفاني

حَياؤُكَ إِنَّ شيمَتَكَ الحَياءُ

وَعِلمُكَ بِالأُمورِ وَأَنتَ قَرمٌ

لَكَ الحَسَبُ المُهَذَّبُ وَالسَناءُ

كَريمٌ لا يُغَيِّرُهُ صَباحٌ

عَنِ الخُلُقِ السَنِيِّ وَلا مَساءُ

فَأَرضُكَ كُلُّ مَكرُمَةٍ بَناها

بَنو تَيمٍ وَأَنتَ لَها سَماءُ

إِذا أَثنى عَلَيكَ المَرءُ يَوماً

كَفاهُ مِن تَعَرُّضِهِ الثَناءُ

تُباري الريحَ مَكرُمَةً وَمَجداً

إِذا ما الكَلبُ أَجحَرَهُ الشِتاءُ

إِذا خُلِّفتَ عَبدَ اللَهِ فَاِعلَم

بِأَنَّ القَومَ لَيسَ لَهُم جَزاءُ

فَأَبرَزَ فَضلَهُ حَقّاً عَلَيهِم

كَما بَرَزَت لِناظِرِها السَماءُ

فَهَل تَخفى السَماءُ عَلى بَصيرٍ

وَهَل بِالشَمسِ طالِعَةً خَفاءُ

بُناةُ مَكارِمٍ وَأُساةُ كَلمٍ

دَماً وَهُمُ مِنَ الكَلمِ الشِفاءُ

معلومات عن أمية بن أبي الصلت

أمية بن أبي الصلت

أمية بن أبي الصلت

أمية بن عبد الله أبي الصلت بن أبي ربيعة بن عوف الثقفي. شاعر جاهلي حكيم، من أهل الطائف. قدم دمشق قبل الإسلام. وكان مطلعاً على الكتب القديمة، يلبس المسوح تعبداً. وهو..

المزيد عن أمية بن أبي الصلت

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أمية بن أبي الصلت صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس