الديوان » عمان » هلال بن سعيد العماني »

سر قاصدا سرعا يا حادي النجب

سِرْ قاصِداً سرعاً يا حادي النُّجُبِ

وَقِفْ على التعلةِ العلياءِ من غربِ

والثَمْ حصى بُقْعَةٍ الوسطى وقبِّلهُ

وادمعْ عليه بِمُنْهَلّ ومُنْسكِبِ

واسجدْ هنالك إجلالاً لرؤيتها

وامضِ إلى سدرةِ الوادي مع الأثبِ

تجدْ بهنَّ حماماتٍ تنوحُ ضُحىً

تشوقاً تُنْشِدُ الأصواتَ بالطَرَبِ

وقل لها أين غزلانُ الأراكِ مَضَوا

فإنَّ مُضناهم أضحى لفي تعبِ

وَسِرْ إلى سَلم المِسْيال مُنْتظِراً

هل لَحَّ يسقيه رَجَّاس من السُحُبِ

به شموسٌ عهدناهَا مُحَمَّلةً

أعناقُها الحُمر من دُرٍّ ومن ذَهَبِ

يَخْتُلْنَ في السعي من تِيهٍ ومن ترفٍ

في الرفرفِ الخُضر أو في أحمر القَصَبِ

يبسمن عن أقحوانٍ في العقيق يرى

بحولة الظلم من عَصَّارة العنبِ

يحمي برشقِ نبالٍ في القِسيّ وكم

قد أتلفتْ من نفوسِ الخلقِ بالعَطَبِ

هم الأصحابُ لا أنسى مودّتَهم

حتى أكونَ ببطنِ اللَّحدِ والتُرُبِ

كانت لنا بديارِ اللهوِ سلطنةٌ

نأوي ونسرح في أثوابِنا القُشُبِ

ثم افترقْنَا وصارَ البينُ ينعقُ في

آثارِنا بقبيحِ الزَجْرِ والنَعَبِ

لكنَّ صبراً عسى الرحمنُ يَجْمَعُنا

يومَ المعادِ بأعلى السَّكنْ والرُّتبِ

معلومات عن هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

شاعر عُماني تفتقت قريحته الشعرية من الغربة والأزمات وكرب الحياة كما يدعي، فسافر إلى زنجبار. ولكن المتصفح لشعره لا يجد ما يدل على ضيق العيش أو قلة ذات اليد، ولم يترك..

المزيد عن هلال بن سعيد العماني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة هلال بن سعيد العماني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس