الديوان » العصر المملوكي » صفي الدين الحلي »

وإني لمغرى بالقوافي ونظمها

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

وَإِنّي لَمُغرىً بِالقَوافي وَنَظمِها

وَيَبلُغُ بي حَدَّ السُرورِ بَليغُها

وَأَطيَبُ أَوقاتي مِنَ الدَهرِ لَيلَةٌ

تُريغُ القَوافي خاطِري وَأَريغُها

فَكَم بَلَغَت بي هِمَّتي بُعدَ غايَةٍ

يَعِزُّ عَلى الشَعرى العَبورِ بُلوغُها

فَما سَرَّني إِلّا كَلامٌ أَسيغُهُ

بِمَسمَعِ واعٍ أَو مَعانٍ أَصوغُها

معلومات عن صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

عبد العزيز بن سرايا بن علي بن أبي القاسم السنبسي الطائي. شاعر عصره. ولد ونشأ في الحلة (بين الكوفة وبغداد) واشتغل بالتجارة، فكان يرحل إلى الشام ومصر وماردين وغيرها، في تجارته،..

المزيد عن صفي الدين الحلي

تصنيفات القصيدة