الديوان » العصر المملوكي » صفي الدين الحلي »

قم صاح نلتقط اللذات إن ذهلت

قُم صاحِ نَلتَقِطِ اللَذّاتِ إِن ذَهَلَت

بَنو اللَقيطَةِ مِن ذُهلِ بنِ شَيبانا

وَلا تُطِع في اِطِّراحِ الراحِ ذا مَلَقٍ

عِندَ الحَفيظَةِ إِن ذو لَوثَةٍ لانا

أَما تَرى الصَحبَ إِذ نادى النَديمُ بِهِم

طاروا إِلَيهِ زُرافاتٍ وَوُحدانا

إِن قالَ هُبّوا لَها كانَ السُرورُ لَهُ

في النائِباتِ عَلى ما قالَ بُرهانا

قَومٌ أَقاموا عَلى لَذّاتِ أَنفُسِهِم

لَيسوا مِنَ الشَرِّ في شَيءٍ وَإِن هانا

لَم يَسأَلوا عَن وُلاةِ الجَورِ مَعدَلَةً

وَمِن إِساءَةِ أَهلِ السوءِ إِحسانا

قَد أَقسَمَ الدَهرُ أَنَّ العَينَ ما نَظَرَت

سِواهُمُ مِن جَميعِ الناسِ إِنسانا

يُبدونَ عِندَ الرِضى ليناً فَإِن غَضِبوا

شَنّوا الإِغارَةَ فُرساناً وَرُكبانا

معلومات عن صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

عبد العزيز بن سرايا بن علي بن أبي القاسم السنبسي الطائي. شاعر عصره. ولد ونشأ في الحلة (بين الكوفة وبغداد) واشتغل بالتجارة، فكان يرحل إلى الشام ومصر وماردين وغيرها، في تجارته،..

المزيد عن صفي الدين الحلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة صفي الدين الحلي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس