الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

اتسعفني عيني ببذل دموعها

اتسعفني عيني ببذل دموعها

وتسعدني نفسي بشق دروعها

وتلحقني روحي بام عبيدة

فارتع ولهانا ببيد ربوعها

وتبصر عيني بعد طول انكفافها

وتبرء ذاتي من سقام ولوعها

وافرح في تقبيل اعتاب احمد

امام رجال الله تاج جموعها

عظيم طريق القوم صدر اصولها

سجل معانيها ملاذ فروعها

فتى الزهر كبار الحقيقة شيخها

لعير معاليها أمين خضوعها

به جثة العرفان صح نظامها

وروح معانيه انطوت في ضلوعها

مقبل كف الهاشمي محمد

بحضرة قدس عم شأن سطوعها

لقد حسدته امة ضل رايها

وهل حسد للشمس بعد طلوعها

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس