الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

وسدني كفه وعانقني

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

وَسَّدني كفَّهُ وعانقني

ونحن في سَكْرَةٍ من الوَسَنِ

وبات عندي إلى الصّباح وما

شاع اِلتقاءٌ لنا ولم يَبِنِ

خادعني ثمّ عَدّ خُدْعَتَه

لمُقْلَتِي منَّةً من المِنَنِ

فليت ذاك اللّقاءَ ما زال أوْ

ليتَ خيالاً في النّومِ لم يَكُنِ

وزارني زَوْرَةً بلا عِدَةٍ

وما أتى وقتُها ولم يَحِنِ

فإِنْ تكنْ زَوْرَةً موهّمةً

فقد أَمِنّا فيها الظِّنَنِ

وإنْ تكن باطلاً فكم باطلٍ

عاش به ميّتٌ من الحَزَنِ

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى