الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

وحللت من قلبي وأنت بخيلة

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

وحَلَلْتِ من قلبي وأنتِ بخيلةٌ

ما لا يحلُّ به الجَوادُ المحسنُ

وسكنتِ ممّن كلُّ جاريةٍ له

شوقاً إليكِ وصَبْوَةً لا تسكنُ

وَأَسَرتِني وأنا الطّليقُ وطالما

أسَرَ الهوى وقَتَلْتِ مَنْ لا يُفتَنُ

وأردتِ كتمانَ الهوى فكتَمْتُهُ

والدّمعُ يُبدي ما أُسرُّ وأُعلِنُ

وحَبَسْتِ في الشّكوى لساناً واحداً

لو لم تكنْ لِي بالشّكايةِ ألْسُنُ

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى

تصنيفات القصيدة