الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى » كنا جميعا ثم فرق بيننا

عدد الابيات : 8

طباعة

كنّا جميعاً ثمّ فرّق بيننا

قَدَرٌ إذا ما كفّ صمّ وصمّما

فارقْتُ منه طِيبَ عيشي كلَّه

ورُزِئْتُهُ فرُزِئْتُ منه الأنعما

وحملتُ كلَّ عظيمةٍ من بعدها

خُولِسْتُ مَن كان الأجلَّ الأعظما

وكأنّني من بعد أنْ فارقتُه

كفٌّ يفارق ساعداً أو مِعصما

ما نلتقي من بعد أن صار الثّرى

مَثْواك إلّا أنْ أعوج مسلِّما

والوصلُ كان محلَّلاً حتّى اِهتدتْ

طُرُقاته البَلْوى فصار محرّما

وعليك من ربّ السلام تحيّة

وسقاك منحلّ العَزالِي مفعما

وعليَّ إهداءُ المراثي شُرَّداً

في كلّ يومٍ عشتُهُ متكلّما

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الشريف المرتضى

avatar

الشريف المرتضى حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Sharif-al-Murtaza@

588

قصيدة

4

الاقتباسات

84

متابعين

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال. ...

المزيد عن الشريف المرتضى

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة