الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

حللت بنا والليل مرخ سدوله

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

حللتَ بنا واللّيل مُرْخٍ سُدولَه

فألّا وضوءُ الصّبحِ للعين مُشرِقُ

وزِدْتَ مِطالاً عن لقاء مُصَحَّحٍ

وأوْسَعَنا منك اللّقاءُ المُزَوّقُ

فأَحْبِبْ به من طارقٍ بعد هَدْأَةٍ

على نَشوةِ الأحلامِ لو كان يصدقُ

ولمّا تفرّقنا ولم يكُ بيننا

هُنالك لولا النّومُ إلّا التفرُّقُ

تطايَرَ وصلٌ غرّنا فكأنّه

رداءٌ سحيقٌ أو مُلاءٌ مُشَبْرَقُ

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى