الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

شبابك عني فالمشيب لباسي

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

شبابَكِ عنّي فالمشيبُ لباسي

وقد ملأتْ منه الطّوالعُ راسي

ولا تطلبي عندي الصَّبابةَ بعدها

سَفاهاً فإنّي للصَّبابةِ ناسِ

فَلم تُطْفَ إلّا بِالمَشيب عَرامَتي

وَلَم يُمْحَ إلّا بِالمَشيب شِماسي

وَمِن غَير أَحواضِ البَطالةِ مشربي

وَفي غَيرِ أَسبابِ الغرامِ مِكاسي

وما لِيَ تَعريجٌ إلى ريمِ رملةٍ

ولا لِيَ إلمامٌ بظبْي كِناسِ

لَقَد كانَ قَلبي كالقلوب على الهَوى

فمُذْ زارَ هَذا الشّيب صُيِّرَ قاسِ

فَلا لَهْوَ مُذْ لاحَ المَشيبُ بمَفْرَقي

وصار قناعاً في العيون لراسي

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى

تصنيفات القصيدة