الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

عمرت المغاني واجتنبت النواويسا

عمرتُ المغاني واجتنبت النواويسا

وساعدت في الدير القصيرِيّ إبليسا

وهل يهجر اللذاتِ إلا مسوِّفٌ

ويتركها إلا امرؤ بات منحوسا

رُبَّ عظَّمتهن النصارى ولم أزل

أعرّس باللذات فيهنّ تعرِيسا

أصولُ بقرعِ البمّ والزيرِ بعده

إذا قرعوا عند الصلاة النواقيسا

وإن عظَّمت فيه النصارى صليبَهم

وحرّكتِ الناقوس أو عبدت عيسى

فزِعت إلى دين النبِيّ محمدٍ

وقدّست فيه رب أحمد تقديسا

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس