الديوان » العصر العباسي » السري الرفاء »

أبا جعفر لم تنسى الصنيعا

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

أبا جَعفَرٍ لِمَ تَنْسَى الصَّنيعا

وقد كُنتَ تُحْسِنُ فِيَّ الصَّنيعا

أراكَ تَناسَيْتَ عَهْدي القديمَ

فضاعَ وما حقُّهُ أن يَضيعا

فلا نازحُ الوُدِّ يُدْني الدُّنُوَّ

ولا غائِبُ الشَّرِّ يَنوي الرُّجوعا

فلولا الحَياءُ أَراكَ العِتابُ

بديعاً من الَّنظمِ يَتلو بَديعا

مَلُومٌ ويخضَعُ بعدَ المَلامِ

فيلذَعُ لَوْماً ويأسو خُضُوعا

معلومات عن السري الرفاء

السري الرفاء

السري الرفاء

السري بن أحمد بن السري الكندي، أبو الحسن. شاعر، أديب من أهل الموصل. كان في صباه يرفو ويطرز في دكان بها، فعرف بالرفاء. ولما جاد شعره ومهر في الأدب قصد..

المزيد عن السري الرفاء