الديوان » العصر العباسي » السري الرفاء »

تجنبني حسن المدام وطيبها

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

تَجنَّبَني حُسْنُ المُدامِ وطيبُها

فقد ظَمِئَتْ نفسي وطال شُحوبُها

وعندي ظُروفٌ لو تَظَرَّفَ دَهرُها

لَمَا باتَ مُغْرىً بالكآبةِ كُوبُها

وشُعْثُ دِنانٍ خاوياتٍ كأنَّها

صُدورُ رجالٍ فارقَتْها قلوبُها

فسُقياكَ لا سُقْيا السَّحابِ فإنَّها

هيَ العِلَّةُ القُصوى وأنتَ طبيبُها

معلومات عن السري الرفاء

السري الرفاء

السري الرفاء

السري بن أحمد بن السري الكندي، أبو الحسن. شاعر، أديب من أهل الموصل. كان في صباه يرفو ويطرز في دكان بها، فعرف بالرفاء. ولما جاد شعره ومهر في الأدب قصد..

المزيد عن السري الرفاء