الديوان » العصر المملوكي » الطغرائي »

أما الحديد فإنه

أما الحديد فإنه

إن لان منه فوائدُ

مزج الرصاص به فأن

جبَ وهو نعم الوالدُ

نزع الحرارة واليبو

سة عنه رطب باردُ

فإذا الطباع تعادلت

صلح المزاج الفاسدُ

وإذا تزعفر بالندى

فالصبغ منه خالدُ

وإذا ارتقى في صبغه

صُعُداً فغُنمٌ باردُ

فيه البلاغ لقانع

يشقى به ويكابدُ

يضحي الفقير بنيله

وهو الغني الواجدُ

معلومات عن الطغرائي

الطغرائي

الطغرائي

الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد، أبو إسماعيل، مؤيد الدين، الأصبهاني الطغرائي. شاعر، من الوزراء الكتاب، كان ينعت بالأستاذ. ولد بأصبهان، واتصل بالسلطان مسعود بن محمد السلجوقي (صاحب..

المزيد عن الطغرائي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الطغرائي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس