الديوان » العصر المملوكي » الطغرائي » إذا أرواحنا بالطبخ يوما

عدد الابيات : 7

طباعة

إذا أرواحنا بالطبخ يوماً

غلظنَ فذلك العسل الثخين

وبالتركيب يغلظ بعد طبخ

بتدبير له أمدٌ وحين

فأعلى مائنا عسل مصفّى

وآخره عُرَىً ذهب ثمينُ

فيمسك ماؤنا بعراه حتى

يتم وذلك العقد المبين

وبدء جنيننا صلصال طين

بدا من لينه حَمَأٌ سَنينُ

تكوّن نطفة وله قرار

حصين لا يطاف به مكينُ

ففكر تستفد كنزاً دفيناً

فحلمتنا هي الكنز الثمين

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الطغرائي

avatar

الطغرائي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Al-Tughrai@

375

قصيدة

4

الاقتباسات

165

متابعين

الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد، أبو إسماعيل، مؤيد الدين، الأصبهاني الطغرائي. شاعر، من الوزراء الكتاب، كان ينعت بالأستاذ. ولد بأصبهان، واتصل بالسلطان مسعود بن محمد السلجوقي (صاحب ...

المزيد عن الطغرائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة