الديوان » العصر المملوكي » ابن زمرك »

هنيئا هنيئا لا نفاد لعده

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

هنيئاً هنيئاً لا نفاد لعدِّهِ

وبشرى لدين الله إنْجازُ وعدِهِ

فقد لاح بدر التم في أفق العلا

وحلَّ كما يرضى منازل سعدهِ

وطاف أمير المسلمين محمدٌ

بحضرته العليا مبلَّغ قصدِهِ

وأبصَرَتِ الأبصار شَمْسَ هداية

وأشرقت الأرجاءُ من زُهر رفدِهِ

ولوَّحتِ الأعلامُ فيها بنصره

كما لوَّح الصبح المبين ببندِه

ستُهدي له الأيام كلَّ مسرَّةٍ

ويحيي به الرحمن آثار جَدِّهِ

فسُلَّ حسام السعد واضربْ به العدا

وخَلِّ حسام الهند في كِنِّ غِمْدهِ

فسيفُك سيفُ الله مهما سَلَلْتَهُ

يُقيم حُدودَ الله قائمُ حَدِّهِ

معلومات عن ابن زمرك

ابن زمرك

ابن زمرك

محمد بن يوسف بن محمد بن أحمد الصريحي، أبو عبد الله، المعروف بابن زمرك. وزير من كبار الشعراء والكتاب في الأندلس. أصله من شرقيها، ومولده بروض البيازين (بغرناطة) تتلمذ للسان..

المزيد عن ابن زمرك

تصنيفات القصيدة