الديوان » فلسطين » مطلق عبد الخالق »

صنو الرسول تحية وسلام

عدد الأبيات : 27

طباعة مفضلتي

صنو الرسول تحية وسلام

عزّت بك الأعراب والإسلامُ

ياذا المهابة والوقار وعزة

وفتى حمي الانف ليس يضام

فاروق يا رمز العدالة والنهى

لك في القلوب محبة وغرام

او ما ترانا حول عيدك نلتقي

وبفضل ذاك قلوبنا تلتام

واذكرياتك اذ تعود بنا إلى

ايام كنت ويا لها ايام

ايام كان المجد مرتفع الذرى

وعلى جبين الدهر منه سهام

أيام كنا امة عربية

تسعى إلى العلياء ليس تنام

أيام كان الحق أوفر قوة

وتعانق الصمصام والاقلام

يا ايها الرجل العظيم وذكره

حفلت به الاحقاب والاعوام

وافى على جمل أجب وخادم

لم تثنه الاوصاب والآلام

ما اعدل الفاروق يمشي خاشعاً

والرمل لا ظهر البعير سنام

والشمس تشرق فوقه ويزينه

نور اليقين وهيبة وسلام

طوباك أذ قدّت البعير لخادم

فتعادل الأسياد والخدام

يا فاتح القدس العظيم وسيداً

من سادة هم خيرّون كرامُ

أجريت حكمك في البلاد ولم تجر

وبمثل حكمك تفخر الأحكام

أفنيت عمرك خشية وتعبداً

وسهرت ليلك والانام نيام

وأذبت نفسك في الفضيلة والتقى

وعراك من فرط الذهول سقام

وحقرت يا صنو الرسول حياتنا

ونبذتها وحياتنا اوهام

عمرَ العظيم ألستَ اعدل فاتح

شهدّت بعفة نفسه الاقوام

أعداء قومك حين يقرن ذكرهم

بك حُطموا وكأنهم اصنام

فتحوا فجاروا واعتدوا يا ويحهم

اعداء قومك ناكثون لئام

شتان بينك في الحياة وبينهم

النور انت وهم هبت ظلام

فتحوا البلاد وقال فاتحهم هنا

مجد الصليبيين عاد يقام

فتحت انت وقلت نصرانية

لا تحقروا وليحمها الإسلام

ما ابعد القولين هذا سائغ

عذب وذاك تمجه الافهام

لا تشمتوا يا هؤلاء فاننا

قوم على رغم الزمان كرام

خلوا البلاد لنا والا بينكم

يا عابثين وبيننا الايام

معلومات عن مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق بن عبد الخالق الناصري. شاعر فيه صوفية، وفي شعره فلسفة. من أهل الناصرة (بفلسطين) قتل بحادث سيارة في حيفا. ودفن في بلده. له (الرحيل - ط) ديوان شعره، جمع وطبع..

المزيد عن مطلق عبد الخالق

تصنيفات القصيدة