الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

اضرب بسيف العزم أَعناق الكرى

عدد الأبيات : 15

طباعة مفضلتي

اضربْ بسيفِ العزم أَعناق الكرى

وانظم شتات الأرض في سلك السرى

واجسر على فَقدِ الأَحِبّةِ إِنه

من خافَ من مرَصين داوى الأَخطرا

لله أنت فأي خطبٍ طارقٍ

علقٍ دعيت لفَتحه فتعسّرا

أخبرت عنه ولم أقل في وصفه

زوراً ولم أخلق حديثاً مفترى

بلغ السيادة من يد وسِياسةٍ

ما انفكَّ مؤمراً ومؤزّرا

اقصد فناهُ إذ اعترتكَ ملمةٌ

فالصَّيدُ كلُّ الصيدِ في جوفِ الفرا

إنْ ارجُ خيراً فابن عباس يدي

أو خفت شراً كان حصني الأكبرا

أعرضتُ عن لغوِ الرجال تنزهاً

وتركتُهم خلفي وعفتُ الأكثرا

وطرقته طفل الهمومِ تهزني

نوب إِذا طرقت مكاناً أقَفَرا

وقصدت منصبه لخطبة وده

ونقدته مدحي السوائر ممهرا

فإذا فتى لم يروِ وجهَ صنيعه

دوني ولا رمق الغنى فاستكثرا

بل جاءَ ينزعُ من بطينةِ مقلتي

سهم الزمانِ وكان دوني محجرا

وشكوت إِن الجهر فلَّ غضارتي

فأ قالني لما كبوت على الحرا

وكذا الكريمُ إِذا علقت بحبلهِ

يكفيك أمراً سائباً ومدبرا

لا زالَ محذور العقابِ إذا سطا

ركّاب أعناق النجوم مظفّرا

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري

تصنيفات القصيدة