عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

يا ذائباً من وجده

بالكبريا لا تنصدمْ

أمُّ الكبائر إنها

تُفني الأنام وتنتقمْ

كم فاضلٍ أضحى بسي

ف خبالها كالمنهدم

قد مزقت أحشاءه

بل نفسه كي ينعدم

أضحت فضائلُ نُسكه

مرذولةً كالمنسَقم

صن قلبنا مع عقلنا

مع وهمنا يا محتكم

معلومات عن جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جبرائيل بن فرحات مطر الماروني. أديب سوري، من الرهبان. أصله من حصرون (بلبنان) ومولده ووفاته بحلب. أتقن اللغات العربية والسريانية واللاتينية والإيطالية، ودّرَس علوم اللاهوت، وترهب سنة 1693م ودُعي باسم..

المزيد عن جرمانوس فرحات