الديوان » العصر العثماني » جرمانوس فرحات »

يا راهبا يبغي السلوك على وجل

عدد الأبيات : 14

طباعة مفضلتي

يا راهباً يبغي السلوك على وجلْ

إذ يرقب الديان من قبل الأجلْ

إن رمتَ تشبيهاً بربك بعدما

ناداك طع واخضع وضع بُعدَ الأمل

إن كان ربك قال في إنجيله

قولاً يُجَلُّ عن العضيهة والخلل

ما جئت كي أقضي مَشيَّةَ بُغيتي

لكن مَشيَّة مرسلي منذُ الأزل

قد طاعَ حتى الموتِ مصلوباً وما

نجّاك إلّا بعد طاعة ما فعل

فاخضع وطع إن كنت عبداً مخلصاً

والحَقْ بمولاك المطيع على عجل

لا يستقيمُ كمال فعلٍ صالحٍ

من دون طاعة أمر مرشدك الأجل

فهي الشهادة إن طلبت شهادةً

وهي القداسة والفضيلة بالعمل

عِقدُ الفضائل لا يتم نظامه

إلا بدرة طاعةٍ لا تُختَزل

آمن وحبَّ اصبر وثق متشجعاً

إن رمت بغية طاعة تنفي العلل

فيها تتمِّمُ فعل كل فضيلة

إن قال مرشدك افعلنَّ فقل أجل

واذبح إرادتك اختياراً مثلما

تبغي اختياراً أن تموت بلا زلل

فالطاعة الكبرى كبيرٌ قدرها

أسنى الذبائح عند مولاك الأجل

يا رب هب لي طاعةً أمحو بها ال

عصيان فالعاصي يدان بما فعل

معلومات عن جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جبرائيل بن فرحات مطر الماروني. أديب سوري، من الرهبان. أصله من حصرون (بلبنان) ومولده ووفاته بحلب. أتقن اللغات العربية والسريانية واللاتينية والإيطالية، ودّرَس علوم اللاهوت، وترهب سنة 1693م ودُعي باسم..

المزيد عن جرمانوس فرحات

تصنيفات القصيدة