الديوان » العصر العثماني » جرمانوس فرحات »

عفت نفسي أمانيها

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

عَفَت نفسي أمانيها

نُواحي في نَواحيها

فعُد عما ينافيها

وعظها بالذي فيها

فإن تجهل مباديها

فلم تجهل تناهيها

وإن درسَت مبانيها

فسل للدار بانيها

وإن ناجاك باريها

فأعط القوس باريها

فهوْ أدرى بما فيها

وأحرى في تلافيها

فإن بانت خوافيها

وبانت عن دَهاً فيها

رأيتَ الخوف ثانيها

عن الفحشا وثانيها

فتُطربها مثانيها

وتُطربها مثانيها

نواهيها دواهيها

دواهيها نواهيها

أدرها يا مُعانيها

لقد رقّت معانيها

فإن حزت القُوى فيها

فغرِّد في قوافيها

معلومات عن جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جبرائيل بن فرحات مطر الماروني. أديب سوري، من الرهبان. أصله من حصرون (بلبنان) ومولده ووفاته بحلب. أتقن اللغات العربية والسريانية واللاتينية والإيطالية، ودّرَس علوم اللاهوت، وترهب سنة 1693م ودُعي باسم..

المزيد عن جرمانوس فرحات