الديوان » العصر العثماني » جرمانوس فرحات »

ما لي أرى الأعمى يحيص عن الهدى

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

ما لي أرى الأعمى يَحيصُ عن الهدى

وليس له مما يراه مَحيصُ

فهل تنكرنْ أخبار موسى وشرعه

قديماً وقد سارت بهن قَلوصُ

وأخبار فادينا المسيح ودينه

وموسى لها في الأولين نَصوص

أتانا بها التصديق عنه مسلسلاً

وقد جاءنا بالبينات نُصوص

نبيٌّ وذو شرعٍ رسولٌ ومنذرٌ

وكلٌّ على نقل الصريح حريص

فلا تعترض إلّا ببرهان شاهدٍ

وإلّا فأنت في الرواة نقيص

وإن شئت فاقنِعْنا بتقليد صادقٍ

مبينٍ له فضلٌ عليه نَغوص

وإلّا فدعواكم بعيدٌ ثبوتُها

وعينك يا هذا الرخيصُ بَخيص

معلومات عن جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جبرائيل بن فرحات مطر الماروني. أديب سوري، من الرهبان. أصله من حصرون (بلبنان) ومولده ووفاته بحلب. أتقن اللغات العربية والسريانية واللاتينية والإيطالية، ودّرَس علوم اللاهوت، وترهب سنة 1693م ودُعي باسم..

المزيد عن جرمانوس فرحات

تصنيفات القصيدة