الديوان » العصر العباسي » ابن داود الظاهري »

يا أخي كم يكون هذا الجفاء

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

يا أخي كم يكون هذا الجفاء

كم تشفى بهجرك الأعداء

صار ذا الهجر لي غذاءً ولكن

ربما أتلف السقيم الغذاء

سيدي أنت أين ذاك الصفاء

أين ذاك الهوى وذاك الوافاء

أنت ذاك الأخ القديم ولكن

ليس هذا الإخاء ذاك الإخاء

لي ذنوب ولست أنكر فاغفر

فالتجني على المقر اعتداء

لي حقوق أيضاً عليك ولكن

ذكر مثلي لمثل هذا جفاء

معلومات عن ابن داود الظاهري

ابن داود الظاهري

ابن داود الظاهري

محمد بن داود بن علي بن خلف الظاهري، أبو بكر. أديب، مناظر، شاعر، قال الصفدي: الإمام ابن الإمام، من أذكياء العالم. أصله من أصبهان ولد وعاش ببغداد، وتوفي بها مقتولاً...

المزيد عن ابن داود الظاهري

تصنيفات القصيدة