الديوان » العصر الايوبي » محيي الدين بن عربي »

إن المحامد أنواع منوعة

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

إن المحامد أنواع منوّعة

تبينها لك حمد الحامدين بها

وما لها صور في غير حالهمُ

فكن بذا عالماً إن كنتَ منتبها

عم الحلالُ إذا أكلت عن ضررٍ

فإن جهلتَ فكُل ما كان مُشتبها

وما يعم حرامٌ وهو حجتنا

إنَّ المالَ إلى الرحمن انتبها

إنَّ النجومَ لتجري في مطالعها

بما يشاء من أمر نحو مغربها

وذلك الأمر أخفاه وأودعه

ربُّ السمواتِ في تسيير كوكبها

فقائل إنَّ هذا الحكمَ ليس لها

وقائل حكم هذا من كوكبها

يسري فيحدثُ في أعياننا عجباً

وما لها مذهبٌ في أصل مذهبها

وما لها خبر مما يقوم بنا

بل ذلك الأمر فينا من مرتبها

تقلبَ الليلُ عنها والنهار معا

وما التقلبُ إلا من مقلبها

سبحانه وتعالى أنْ يحاط بما

يحويه علماً لدينا في تقلبها

معلومات عن محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد ابن عربي، أبو بكر الحاتمي الطائي الأندلسي، المعروف بمحيي الدين بن عربي، الملقب بالشيخ الأكبر. فيلسوف، من أئمة المتكلمين في كل علم. ولد في مرسية (بالأندلس)..

المزيد عن محيي الدين بن عربي