الديوان » العصر العثماني » أبو المعالي الطالوي »

قد غازل النسرين لحظ النرجس

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

قَد غازَلَ النَسرينُ لَحظَ النَرجِسِ

في مَجلِسٍ سُقِيَ الحَيا مِن مَجلِسِ

يَرنُو إِلَيهِ كَما رَنت مِن خِشية ال

رُقباءِ غيدٌ عَن لِحاظٍ نُعَّسِ

وَالوَردُ أَخجَلَهُ الحَيا فَكَأَنَّهُ

خَدٌّ تَوَرّد مِن لَهيب تَنَفُّسي

في فِتيةٍ نُشِرَت حَدائِقُ وُدِّها

فَزَهت عَلى زَهر الجَواري الكُنَّسِ

دارَت سُلاف الذِكرِ مِنكَ عَلَيهِم

فَغَدَت تَمايَل كَالغُصون المُيَّسِ

تَرجو قُدومَكَ كَي يَتِمّ سُرورُها

وَتَقَرّعَيناً يا حَياة الأَنفُسِ

لا زَالَ وَردُكَ يانِعاً في رَوضِهِ

وَشَبابُك الفينانُ زاهي المَلبَسِ

ما غَرّدت وُرقٌ بِأَعلى أَيكَةٍ

في رَوضة كُسِيَت مَطارفَ سُندسِ

معلومات عن أبو المعالي الطالوي

أبو المعالي الطالوي

أبو المعالي الطالوي

درويش بن محمد بن أحمد الطالويّ الأرتقيّ، أبو المعالي. أديب، له شعر وترسل. من أهل دمشق مولداً ووفاة. جمع أشعاره وترسلاته في كتاب سماه (سانحات دمى القصر في مطارحات بني..

المزيد عن أبو المعالي الطالوي

تصنيفات القصيدة