الديوان » العصر العثماني » أبو المعالي الطالوي »

في شكل أم طلا وأم غواني

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

في شَكل أُمّ طَلا وَأُمّ غَواني

وَلِحاط جُؤذر رَملَةٍ وَسنانِ

وَمَعاطف الرَشأ الأَغنِّ لِحُسنِهِ

الفَتّان أَلحاظ الحِسان رَواني

عَطَفت عَلَيَّ وَفي مَعاطف أَزرِها

رَيثُ الأَناةِ وَخِفَّةُ النَشوانِ

هَيفاءُ قامَتُها الرَشيقَةُ ما لَها

في هَيفِ أَغصان النَقا مِن ثاني

فَطَفِقتُ أَعصِرُ بانَةً مِن قَدِّها

وَنعمتُ مِن فيها بِأَصهبَ عاني

تَدنو فَيَرغَب طامِعٌ في وَصلِها

سَفَهاً وَقَد حَلَّت رَفيعَ مَكانِ

كَالشَمس في كَبدِ السَماء وَضوؤها

فَوقَ البَسيطة لِلنواظرِ داني

نَظمت فَريداً في فَريدٍ فَاِلتَقى

سَعدانِ قَد نُظِما بِحُسنِ قِرانِ

مَدّ الإِلَهُ عَلى الخَليقةِ ظِلَّهُ

وَأَمَدَّهُ بِرَوائِعِ الإِحسانِ

وَجَرت لَهُ الأَقدارُ طَوعَ مرادِهِ

في دَولةِ السُلطانِ ذي السُلطانِ

أَعني مرادَ اللَهِ مُظهِرَ فَيضه ال

أَسمى وَمَصدرَ فِعلِهِ ذي الشانِ

أَبقاهُ رَبُّ العَرشِ ناصرَ دينِهِ

ما قَرَّظَت مَدحاً رُقُوم بَنانِ

معلومات عن أبو المعالي الطالوي

أبو المعالي الطالوي

أبو المعالي الطالوي

درويش بن محمد بن أحمد الطالويّ الأرتقيّ، أبو المعالي. أديب، له شعر وترسل. من أهل دمشق مولداً ووفاة. جمع أشعاره وترسلاته في كتاب سماه (سانحات دمى القصر في مطارحات بني..

المزيد عن أبو المعالي الطالوي