الديوان » العصر العباسي » الصنوبري »

ليس الشجي لعاذل بمطيع

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

ليس الشجيُّ لعاذلٍ بمطيعِ

هَجرُ الشجيِّ العذلَ غيرُ فظيعِ

يا من يُضيعُ ملامةً في عاشقٍ

مذ كان لم يكُ للهوى بِمُضيع

لا تلحُ من خلعَ العذارَ بجعفرٍ

إن الخليعَ به لغيرَ خليع

رشأٌ غضيضُ الطرف كُوِّنَ وَجهُهُ

من جوهرٍ حَسَنِ الكيان بديع

وكأنما كلُّ الزمانِ لما نرى

من وردِ وجنتِهِ زمانُ ربيع

لو بالخضوعِ يُذادُ عَذلُ مُتَيَّمٍ

أَبْدَيْتُ للعُذَّال ثَوبَ خضوع

بل لو ملكتُ عنانَ قلبيَ في الهوى

مَلَّكْتُ أَجفاني عنانَ دموعي

وإذا سترت جوى الغرام أَذاعه

نَفَسٌ يقومُ له اعوجاجُ ضلوعي

معلومات عن الصنوبري

الصنوبري

الصنوبري

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين..

المزيد عن الصنوبري

تصنيفات القصيدة