الديوان » العصر العباسي » ابن الزيات »

أتيح من الحين المتاح لقلبه

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

أتيحَ مِنَ الحينِ المُتاحِ لِقَلبِهِ

ثَلاثَةُ أَنواعٍ وَآخرَ رابِعُ

فِراقٌ وَهجرانٌ وَلَيلٌ كَأَنَّما

تُجاذِبُهُ الإِصباحَ أَيدٍ نَوازِعُ

وَإِنِّي مَتى أَنظُر إِلى مَن أُحِبُّهُ

أَشارَت من الأَعداء نَحوي الأَصابِعُ

فَلا البَينُ مَأمونٌ وَلا الهَجرُ مُبعَدٌ

وَلا يَفتُرُ الواشي وَلا الصُّبحُ ساطِعُ

معلومات عن ابن الزيات

ابن الزيات

ابن الزيات

محمد بن عبد الملك بن أبان بن حمزة، أبو جعفر، المعروف بابن الزيات. وزير العتصم والواثق العباسيين، وعالم باللغة والأدب، من بلغاء الكتاب والشعراء. نشأ في بيت تجارة في الدسكرة..

المزيد عن ابن الزيات