الديوان » العصر الايوبي » الأبله البغدادي »

عضد الدين دمت يا أكرم الخلق

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

عضد الدين دمت يا أكرم الخل

قِ لمن يجتديه ذخرا وكهفا

أنت أذكى وأنت أزكى إذا ما

فخر الناس عرف عرض وعرفا

أنت أنداهم جنابا مريعا

إن سئلت الندى ووجها وكفّا

أنت ما زلت للموالين عزا

وحياة وللمعادين حتفا

أنت أعددت للوقائع والحر

ب رماحا لدنا وحصداء زغفا

وجلادا يزري العدو ونهدا

يسبق الطرف حين تجربه طرفا

يا شقيق العلى وخل المعالي

عشت الفا من السنين والفا

وجد الخلف في سوى جودك الجم

م ولم نلق في سماحك خلفا

يا أعف الأنام كم ربع مجد

وعلاء لولا نداك تعفى

كم مقل شفيت أدواءه جو

د فعوفي من بعد ما كان أشفى

بأبي منك شيمة وخلالا

من صفاء الرحيق أحلى وأصفى

طل جدواك لا يقاس به وب

ل الغوادي وظل نعماك أضفى

أنت فرغت قلب كل عديم

بسماح ملاءت منه الأكفا

ليس يخفى ما بت تصنع من خي

ر وضوء الصباح ما ليس يخفي

نام قوم عن العلى وتنبه

ت بطرف ما حاد عنها فاغفى

فابق مستسعدا بملكك وأسمع

در مدح وصفته فيك رصفا

ما شدا الورق في الغصون سحيرا

وسرين السحائب الغر وطفا

معلومات عن الأبله البغدادي

الأبله البغدادي

الأبله البغدادي

محمد بن بختيار بن عبد الله البغدادي. شاعر، من أهل بغداد. كان ينعت بالأبله، لقوة ذكائه. في شعره رقة وحسن صناعة. وكان هجاءاً خبيث اللسان. يتزيا بزي الجند. له (ديوان..

المزيد عن الأبله البغدادي

تصنيفات القصيدة