الديوان » العصر الايوبي » الأبله البغدادي »

عذلك لي ليس من العدل

عدد الأبيات : 18

طباعة مفضلتي

عذلك لي ليس من العدل

كم قتل العشق فتى قبلي

جملة أمري أنني مغرم

لا أسمع اللوم على جملِ

حراء تستعبد أحرارنا

بالكمحل المغني عن الكحل

وردة خدَّيها يرى فوقها

ظل الآلي القرط كالطلِ

حكت كثيب الرمل ردفا وفي

قلبي حلَّت لا لوى الرّملِ

دل عليها أنها فتنة

لعاشقيها سمة الدلِ

لله ما أجهل من لم يبع

فيها وقار الحلم بالجهل

فضلها الحسن كما فضلت

على الحياكفّ أبي الفضلِ

يونس محيى الدين مجيي النَّدى

وقاتل الأعدام والمحلِ

الجائر الدهر على ماله

لا غير والحاكم بالعدلِ

صانت وجوه الطالبي عرفه

كف له تعرف بالبذل

خل العلى والمجد أكرم به

للمجد والعلياء من خلِ

ذاك الذي يوفي بميعاده

من غير تسويف ولا مطلِ

كالغيث في السلم ويوم الوغى

أشجع من ليت أبي نبلِ

تحل عزم الدهر آراؤه

وما لما يعقد من حلِّ

لله كم حملني منَّةً

خففت الباغض من تقلي

كلَّ لساني من ثنائي على

بعض ندى عجزني كلي

لا زال في عز رفيع الذري

ودولة ضافية الظلِ

معلومات عن الأبله البغدادي

الأبله البغدادي

الأبله البغدادي

محمد بن بختيار بن عبد الله البغدادي. شاعر، من أهل بغداد. كان ينعت بالأبله، لقوة ذكائه. في شعره رقة وحسن صناعة. وكان هجاءاً خبيث اللسان. يتزيا بزي الجند. له (ديوان..

المزيد عن الأبله البغدادي

تصنيفات القصيدة