الديوان » العصر العباسي » ابن العلاف »

مات المبرد وانقضت ايامه

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

مات المبرد وانقضت ايامه

وليذهبن مع المبرد ثعلب

بيت من الآداب اصبح نصفه

خرباً وباقي النصف منه سيخرب

فابكوا لما سلب الزمان ووطنوا

للدهر انفسكم على ما يسلب

غاب المبرد حيث لا ترجونه

أبدا ومن ترجونه فمغيب

شملتكم ايدي الردى بمصيبة

وتوعدت بمصيبة تترقب

فتزودوا من ثعلب فبكأس ما

شرب المبرد عن قليل يشرب

واستحلبوا الفاظه فكأنكم

بسريره وعليه جمع ينحب

وارى لكم ان تكتبوا انفاسه

ان كانت الانفاس مما تكتب

فليلحقن بمن مضى متخلف

من بعده ولذهبن ونذهب

معلومات عن ابن العلاف

ابن العلاف

ابن العلاف

الحسن بن عليّ بن أحمد النهرواني، أبو بكر، ابن العلاف. شاعر عاش في بغداد، ونادم بعض الخلفاء، وكف بصره. وهو صاحب القصيدة في رثاء الهر:يا هرُّ فارقتنا ولم تعد .....

المزيد عن ابن العلاف

تصنيفات القصيدة