عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

كَم غَرَضٍ فِيهِ لِلَحْظٍ رَشّاقْ

يَجْرَحُهُ وَهْوَ جَرِيحُ الآماقْ

حَظِّيَ َبْعَد بُعْدِها وَالإحْراقْ

طَوِيلُ هَجْرٍ وَهَجيرُ أَشْواقْ

ذاتُ ذُوْاباتٍ وَثَغْرٍ بَرَّاقْ

أَبْيَضُهُ لِأَسْوَدَيْها دِرياقْ

لَو نُقِلَ الخاتَمُ وُهْوُ سَفّاْق

مِن خِنْصَرِي لِخَصْرِها لَما ضاقْ

لِلقَلْبِ أَسْرٌ وَالدُّموعِ إطْلاقْ

فِي حُبِّها فَالدَّمْعُ جارٍ سَبّاقْ

وَرَوْضَةٍ أَبْدَعَ فِيها الخَلاّقْ

لِحُسْنِ مَرْأىً وَبِطيبِ اسْتِنْشاقْ

تَبْسِمُ عَن دَمْعِ غَرامِ رِقْراقْ

رُصِّعَ كالجَوْهَرِ فَوْقَ الأَوْراقْ

حَكَى عَلى الأَغْصانِ دُرّاً مُتَلاقْ

أَوْ مِنَنَ الفاضِلِ فَوْقَ الأَعْناقْ

لَهُ يَدٌ قَد قابَلَتْ باسْتِحَقاقْ

بِقَبْضِ أَرْواحٍ وَبَسْطِ أَرْزاقْ

كَمْ صَرَفَ العامِلَ حَرْفٌ قَد فاقْ

فَوَعْدُهُ لَلْخَطْبِ مِنْهُ إشْفاقْ

دَوْحَةُ أَفْضالٍ تَفُوقُ الآفاقْ

زَكَتْ فُرُوعاً ثُمَّ طابَتْ أَعْراقْ

لِلبشْرِ فِي مَرآهُ لَمْعٌ بَرّاقْ

يُوْلِي مَنِ اسْتَسْقَى وَلِيّاً غيْدَاقْ

قَلَّدَنِي بِيضَ الأَيَادِي أَطْواقْ

أما تَرَى سَجْعِيَ بَيْنَ الأَوْراقْ

أَقامَ لِلَّذَّةِ فِينا أَسْواقْ

يُرْدِفُها مِن سِرِّ قَلْبٍ إِشْراقْ

إِنِّي وَإِنْ حَذَوْتُ حَذْوَ الحُذّاقْ

مُقَصِّرٌ لِصيغَةِ الإسْتِغْراقْ

هَلْ يَلْحَقُ النِّجْمَ العَلَّيِ لَحّاقْ

أَو قلَّةٌ مِثْلَ خِضَمٍّ دَفّاقْ

هُنِّئْتَ عاماً قَدْ أَتاكَ يَشْتاقْ

تُفْنِي أُلُوفاً مِنْهُ فِي عِزٍّ باقْ

معلومات عن كمال الدين بن النبيه

كمال الدين بن النبيه

كمال الدين بن النبيه

علي بن محمد بن الحسن بن يوسف، أبو الحسن، كمال الدين ابن النبيه. شاعر، منشئ، من أهل مصر. مدح الأيوبيين، وتولى ديوان الإنشاء للملك الأشرف موسى. ورحل إلى نصيبين، فسكنها..

المزيد عن كمال الدين بن النبيه

تصنيفات القصيدة