الديوان » العراق » إبراهيم الطباطبائي » أمغازلي بالطرف مرهف

عدد الابيات : 42

طباعة

أمغازلي بالطرف مرهف

ومقابلي بالقدّ أهيف

لي من جفونك والقوا

م السيف والرمح المثقف

ومهفهفٌ عقد النطاق

على قضيب نقاً مهفهف

مجدول مستنّ الوشاح

قصيف معتدل المقصف

ومرجرج الردف الثقيل

خفيف طي الكشح مخطف

قد زادني كلفاً به

خصرٌ بدعص نقاً تكلف

سمح السوالف عاقص

من مرسل الجعد المعكف

واختال يطعن قدّه

بمقدم الخيلين بالصف

خالسته النظر المريب

بفاسق النظر المعفف

بالنار يطبع وجنةً

فكأنما دينار صيرف

كسلان يرفع رفرفا

عن سابقه ويجرُّ رفرف

امدعدع الطَّاسات في

غلس وجفن الليل اوطف

من لي بريقك قرقفاً

قم عاطني بالريق قرقف

بك قد اذبت حشاشة

نزفت مع الدمع المكفكف

ومؤلف للفضل ما

قد شدّ منه وما تألف

يا ابن الغطارف افرخت

ضرم الشذا بازاً تغطرف

والضاربين بكل ممتنع ال

ذرى بيتا مسجَّف

المجد اتلع والمكارمُ

سمحة والرأي محصف

تصبيك منك شمائلٌ

لولا الفخامة قلت اهيف

واما وبيت اللَه والنفر

الأولى بالبيت طوَّف

وبمحرمين تجلببوا

بمجلل الريط الملفف

وعجيج اصوات الحجيج

ومن به لبى وعرّف

وعظيم ما ضمَّ المعرف

والمحصب والمخيف

والمشعرين ومن تلبث

يومه والعيس وقَّف

والمروتين وما صفا

بين الصفا والخيف اوشف

والآيبين ليكملوا

فرضا لحجهم الموَّقف

انت المقدَّم في العلى

لا من تقدَّم او تخلف

يا محرزاً قصب العوالي

الصم بالقصب المجوف

قلمٌ بريق رضابه

علقاً على الورق المزخرف

خالي الضمائر ممتلٍ

من يانع الكلم المقطَّف

عريان من دنس تجرَّد

نازع الشبهات مترف

امثنِّي المأة الثنى

ومضاعف الألف المضعف

والباعث الخيل العتاق

كأنها العقبان خطَّف

يا مسرفاً ما ضرّه

ان قيل لولا النص اسرف

ما ضرَّ باسط راحة

تركت وعور الجود صفصف

يعطي الكثيى وبعضهم

مسترجع ما قلَّ بالكف

ان سرت سار ميّمما

قصداً وان وَّقفت وقف

حيَّتك شمس تحجُّب

زفت لبدر هدىً تكشف

شمسٌ بكسر حجابها

ان قابلتها الشمس تكسف

وافت لمطَّرف العلى

غراً تجرُّ ذيول مطرف

محجوبة فاذا بدت

ليلاً لطرف النجم يطرف

فلتهنئن بفتى العليّ

وليهنئنَّ بها ويسعف

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن إبراهيم الطباطبائي

avatar

إبراهيم الطباطبائي حساب موثق

العراق

poet-Ibrahim-Tabatabai@

225

قصيدة

38

متابعين

إبراهيم بن حسين بن رضا الطباطبائي، من آل بحر العلوم. شاعر عراقي، مولده ووفاته بالنجف. كان أبيّ النفس، لم يتكسب بشعره ولم يمدح أحد لطلب بره. له (ديوان شعر - ...

المزيد عن إبراهيم الطباطبائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة