الديوان » العراق » إبراهيم الطباطبائي » علق الفؤاد هوى بحب صادق

عدد الابيات : 22

طباعة

علق الفؤاد هوىً بحبٍّ صادق

واتحاد بعدك عن هوىً وسواس

صنم رسا في القلب خالص حبه

وهواه دبّ دبيبه في الراس

فلقد قسا قلباً ورقَّ معاطفا

واحرَّ قلبي من رقيق قاسي

قاسٍ اقاسي من اليم عذابه

مالا تقاسي الناس من وناس

ما زلت اكتم في هواه صبابتي

حتى اذاع هواي بين الناس

مصقول ورد الخد زيَّن خده

صقلٌ يشين صقالة القرطاس

بدرٌ يطوف على الرفاق بكوكب

كالشمس يشرق في سماء الكاس

بكرٌ اذا انكحتها ابن غمامة

ولدت بنات الدرّ كالاعراس

صهباء ان قعدت سقاة كؤوسها

قامت تعاطيها يد الجلاس

راحٌ هي الرُّوح الخليصة جوهرا

خلصت من الاعراض والادناس

لم انسَ اذ جدَّ الحبيب بهزله

في ليلةٍ ليلاء جدَّ عماس

فعسى يعود على المحب بعطفه

عُودٌ على مرّ الليالي عاسي

كم مسلك في الحب فيه سلكته

يلدُ العنا وفراستي افراسي

ما رستُ كل ممنَّع فجلبتُهُ

وبجلبه اعيى عليّ مراسي

فأيست منه بعد علمي انَّه

بذكاه يُعربُ عن ذكاء اياس

وطفقت اقرع فيه ضرسي آسفاً

اللَه لو علقت به اضراسي

كيف اغتيالي منه ليثاً اكيسا

لكن تراهُ العين ظبيَ كناس

فلقد نفضت كنانتي من نبلها

يأساً به وكسرتُ من اقواسي

كم قلت للمشتوّ فاتك موردي

ما انت من درّي ومن ابساسي

اربع على ضلع فلست كواحد

ضربت به الاخماس بالاسداس

خذها اليك فريسة النظم التي

اعيت مصارعها ابا فراس

ان يطَّببك الشعر فهي طبيعة

جسَّت انامللإها يدي جساس

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن إبراهيم الطباطبائي

avatar

إبراهيم الطباطبائي حساب موثق

العراق

poet-Ibrahim-Tabatabai@

225

قصيدة

180

متابعين

إبراهيم بن حسين بن رضا الطباطبائي، من آل بحر العلوم. شاعر عراقي، مولده ووفاته بالنجف. كان أبيّ النفس، لم يتكسب بشعره ولم يمدح أحد لطلب بره. له (ديوان شعر - ...

المزيد عن إبراهيم الطباطبائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة