الديوان » العصر الايوبي » داود بن عيسى الايوبي »

يا نفس صبرا فإن الله مطلع

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

يا نفسُ صبراً فإنَّ اللَه مُطَّلِعٌ

وهو الرّحيمُ الذي عمّت مراحمُهُ

ستخرجينَ بروحٍ منه ذي دَسعٍ

يجري فيجزيكَ بالتفريجِ حاكِمُهُ

فيغتدي عندهُ المظلومُ مُنتصِفاً

حتّى يلوذَ بهِ مِن بعدُ ظالِمُهُ

فاستنزلي العزَّ من تلقاءِ رأفتهِ

فعندَ رأفتهِ تأتي عزائِمُهُ

وسوفَ يأتيكَ بِرُّ من تلطُّفهِ

كما تُفجَّرُ بالجَدوَى مكارِمُهُ

معلومات عن داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن الملك المعظم عيسى بن محمد بن أيوب، الملك الناصر صلاح الدين. صاحب الكرك، وأحد الشعراء الأدباء. ولد ونشأ في دمشق. وملكها بعد أبيه (سنة 626 هـ) وأخذها منه..

المزيد عن داود بن عيسى الايوبي

تصنيفات القصيدة