الديوان » العصر الايوبي » الشهاب محمود بن سلمان »

هل نازح الدار بعد البين مقترب

عدد الأبيات : 19

طباعة مفضلتي

هل نازح الدار بعد البين مقترب

أم هل يؤوب إلى الأوطان مغترب

أم هل ترى صفحات البيد تسفر لي

عن عارض خضل خدلها ترب

وارتوى أن جرى ذكر العذيب وفي

حشاي من فرط شوقي النار تلتهب

فهل ترى اسمع الحادين عن كثب

وهم يقولون لي قف هذه الكثب

وهل تماط وقد جئت الثنية ما

بيني وبين المصلى والنقا الحجب

فأنظر الحرم السامي بساكنه

وأمر الأرض دمعاً دونه السحب

والثم الترب إجلالاُ لديه وهل

لثم التراب يؤدي بعض ما يجب

ولو أطلقن على وجهي سعيت به

لو كان لم بنه عنه الشرع والأدب

هناك تطفأ أشجاني وتبرد أجفاني

وتذهب عني هذه الكرب

ولا أبالي بفقد أن الحياة وقد

وجدت ما كنت أرجوه وارتقب

هذاإذا كنت أقوى أن أقوم به

فرداً ولم ينثني عن موقفي الرغب

ولو يقوم به طود ويعلم ما

منه علمت لامسى وهو مضطرب

لكنه موقف الرضوان لا وصب

ينال وافده يوماً ولا نصب

وسار منه الهدى لم تبق شارقة

إلا ونور سناها منه مكتسب

محمد سيد السادات أكرم من

علت بملته فوق الورى الرتب

محمد المصطفى الهادي الذي شهدت

ببعثه أنبياء الله والكتب

ومن به طهر البيت الحرام وقد

علت على الكعبة الأوثان والنصب

وانشق إيوان كسرى يوم مولده

من فوقه وخبا من ناره اللهب

والجن صدت عن السمع الذي صعدت

من أجله وتهاوت نحوها الشهب

معلومات عن الشهاب محمود بن سلمان

الشهاب محمود بن سلمان

الشهاب محمود بن سلمان

محمود بن سلمان بن فهد بن محمود الحنبلي الحلبي ثم الدمشقي، أبو الثناء شهاب الدين. أديب كبير. استمر في دواوين الإنشاء بالشام ومصر نحو خمسين عاماً. ولد بحلب، وولي الإنشاء..

المزيد عن الشهاب محمود بن سلمان

تصنيفات القصيدة