الديوان » الإمارات » مبارك بن حمد العقيلي »

في فؤادي من الغرام لهيب

في فؤادي من الغرام لهيب

وبجسمي من السقام نحول

لم أبت قط خالياً من شجونٍ

بك والدمع في الخدود يسيل

خفف اللوم يا عذولي فإني

غير واع لما يقول العذول

أنا صب موله مستهام

طال هجري وعز صبري الجميل

كلما ذر شارق أو تغنت

ذات طوقٍ لها الزمان هديل

ذبت وجداً ونحت شجوى وهلت

سحب دمعي لها وزاد العويل

أين من لوعتي وفرط اكتئابي

كان قيساً وأين كان جميل

وأين ليلى وبثينة ممن

لو رأتها ذكى عراها أفول

فتنة صاغها الاله تعالى

حار فكر الورى بها والعقول

معلومات عن مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

وُلِد الشاعر عام 1293 للهجرة في الأحساء بالسعودية وبها نشأ وأخذ العلم من بعض علمائها، إذ كانت الأحساء وقتها مركز إشعاع لعلوم اللغة العربية والتفسير والفقه، وكانت زاخرة بمجالس العلم..

المزيد عن مبارك بن حمد العقيلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مبارك بن حمد العقيلي صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس