الديوان » مصر » أحمد الكاشف »

سلام يا وزير المال مني

عدد الأبيات : 37

طباعة مفضلتي

سلام يا وزير المال مني

إليك ومن جميع المخلصينا

وتكرمة لقدرك من شيوخ

ونواب جزاء العاملينا

ويا ابن الكابر الموفي قديماً

لمصر ويا شقيق الكابرينا

تخيرك المحيط بكل أمر

فكنت له وكان لك المعينا

له ولك التقى الحزبان صحباً

فكانوا القادة المتكافئينا

وقد جمعتهمُ للخير نجوى

كجمع الأم أبرار البنينا

ومن يفخر بكثرته اعتداداً

فهم بكما السراة الأكثرونا

نصرت الأولين وهم رفاق

ومنك اليوم نصر الآخرينا

وفارقت الذين مضوا يساراً

وسايرت الذين مضوا يمينا

وما للخارجين عليك دعوى

سوى دعوى الرواة المرجفينا

ولم نر في الذي اعتادوه عذراً

لهم إلا الوساوس والظنونا

تركتهمُ كما تركوك عتباً

وأنت وهم لعُتْبَى عائدونا

وما زالت قلوبهمُ صحاحاً

وما فقدوا البصائر والعيونا

وما هم حاملون عليك حقداً

وإن كانوا أشد الحاسبينا

وما شغلتك نذر الحرب عنهم

وقد أوسعتهم بأساً ولينا

إذا أرضيت أمتك اطمأنت

إليك وهان شر الغاضبينا

وزير المال تجمعه حلالاً

وتقسمه بعدل الحازمينا

جبيت خراجه من كل مثرٍ

فكان زكاته للمعوزينا

فروضٌ ما تحصل لا مكوسٌ

تؤديها وتقضيها أمينا

وإن كانت هبات أو قروضاً

فقد وجدت لها منك الضمينا

لهم منهم أخذت وهم سواء

أمامك يدفعون ويأخذونا

وما يعطون من عرض معادٌ

إليهم جوهراً حسناً ثمينا

وما تبقى بما دفعوه إلا

صلاح حياتهم دنياً ودينا

ومنفق واحدٍ مما اقتناه

لأمته سيرجعه مئينا

ومن ثقلت ضرائبه عليه

فأنت له الكفيل بأن تهونا

ومعطى الملك مهجته أيبقى

عليه بما حوت يده ضنينا

وأية شرعة لا بد منها

خلت من طائعين وكارهينا

ومن أين اتهامك في كنوز

جعلت لها الملائك حارسينا

وتلك خزائن اللّه استزادت

فكنت لها أعف المالئينا

وما الدينار بين يديك يسعى

سوى الجنديّ يحتل الحصونا

ولولا المال لم تملك سبيلاً

إلى الآمال أيدي المصلحينا

رأت منك الديار ومن عليها

عياناً فوق ما علمت يقينا

بنفسك بعد أهلك في حماها

بلغت مكانك الرحب المكينا

وأفضل طيباتك وهي شتَّى

من الوادي نصيب الزارعينا

قضيت الدين عنهم فاستعادوا

مرافقهم وما يستثمرونا

وما بأس الغزاة على ديار

بأثقل من قيود الدائنينا

وأنت محل ما ترجو وترضى

بلادك وهي عقبى الماهرينا

معلومات عن أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد بن ذي الفقار بن عمر الكاشف.شاعر مصري ، من أهل القرشية (من الغربية بمصر)، مولده ووفاته فيها قوقازي الأصل. قال خليل مطران: الكاشف ناصح ملوك، وفارس هيجاء ومقرع أمم،..

المزيد عن أحمد الكاشف

تصنيفات القصيدة