شعر الشريف المرتضى - ومن يك عارياً من كل خير

 وَهُمْ مِن لُؤمِهم في قَعرِ وهدٍ

وَإِن رفعوا بدورِهم القِبابا

وَمَن يَكُ عارِياً مِن كُلِّ خَيرٍ

فَما يُغنيهِ أَن لَبِسَ الثيابا

اقتباسات الشريف المرتضى

ومن يك عارياً من كل خير

 وَهُمْ مِن لُؤمِهم في قَعرِ وهدٍ
وَإِن رفعوا بدورِهم القِبابا
وَمَن يَكُ عارِياً مِن كُلِّ خَيرٍ
فَما يُغنيهِ أَن لَبِسَ الثيابا

معلومات عن الشريف المرتضى :

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال. مولده ووفاته ببغداد. له تصانيف كثيرة، منها (الغرر والدرر - ط) يعرف بأمالي المرتضى، و (الشهاب في الشيب والشباب -

المزيد عن الشريف المرتضى