كل الذي يريدهُ الشاعرُ
أن تُضاءَ في الليلِ شبابيكُ البناتِ بالقصائدْ
أن يبنيَ العشّاقُ من أبياتِهِ بيتاً
وأن يصيرَ حزنهُ مآذناً
وهو يموتُ دائماً
ولا يريدُ غير أن تنشرَهُ الريحُ
لكي تشمَّ دَمَهُ البيداءُ
بيدَ أن الريح دائماً تعاندْ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن حبيب الزيودي

avatar

حبيب الزيودي حساب موثق

الأردن

poet-Habib-Al-Zeyoudi@

26

قصيدة

22

متابعين

وُلد الزيودي في الهاشمية بالزرقاء عام 1963 وأكمل الثانوية العامة في مدارسها وحصل على البكالوريوس في الأدب العربي من الجامعة الأردنية عام 1987 والماجستير في الأدب والنقد من الجامعة الهاشمية ...

المزيد عن حبيب الزيودي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة