الديوان » العصر الأندلسي » ابن زيدون » يا غزالا أصارني

عدد الابيات : 7

طباعة

يا غَزالاً أَصارَني

موثَقاً في يَدِ المِحَن

إِنَّني مُذ هَجَرتَني

لَم أَذُق لَذَّةَ الوَسَن

لَيتَ حَظّي إِشارَةٌ

مِنكَ أَو لَحظَةٌ عَنَن

شافِعي يا مُعَذِّبي

في الهَوى وَجهُكَ الحَسَن

كُنتُ خِلواًّ مِنَ الهَوى

فَأَنا اليَومَ مُرتَهَن

كانَ سِرّي مُكَتَّماً

وَهُوَ الآنَ قَد عَلَن

لَيسَ لي عَنكَ مَذهَبٌ

فَكَما شِئتَ لي فَكُن

نبذة عن القصيدة

المساهمات


أَصارَني

أصارني : جعلني وصيرني .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


موثَقاً

موثقاً : مكبلاً كالمسجون.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الوَسَن

الوسن : النوم والرقاد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


عَنَن

عنن: عن الشيء : ظهر وبان .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


شافِعي

شافعي : وسيلتي وواسطتي إليك هو حُسن وجهك ؛ لأنه كما قيل : (في وجهه شافع يمحو إساءته) .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


لَيسَ لي عَنكَ مَذهَبٌ فَكَما شِئتَ لي فَكُن

ليس لي عنك مذهب : أي ليس لي وجهة أو مسلك سواك، فكن كما تحب، وافعل بي ما بدا لك. ليس : من أخوات (كان) ترفع الاسم وتنصب الخبر . واسمها مؤخر (مذهب)، والخبر محذوف تقديره موجود أي : ليس مذهب موجود؛ أي: ليس مذهبي تركك؛ أو: ليس مذهبي أنه أترك ودادك .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


معلومات عن ابن زيدون

avatar

ابن زيدون حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-abn-zaydun@

158

قصيدة

7

الاقتباسات

426

متابعين

أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب ابن زيدون، المخزومي الأندلسي، أبو الوليد. وزير كاتب شاعر، من أهل قرطبة، انقطع إلى ابن جهور (من ملوك الطوائف بالأندلس) فكان السفير ...

المزيد عن ابن زيدون

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة