الديوان » العصر المملوكي » ابن مليك الحموي »

أهديت لي مولاي أضحية

أهديت لي مولاي أضحيّة

أرق من حالي ومن شعري

قيمتها للبيع ان سمتها

تبلغ عشر العشر من عشر

اكولة تأكل في يومها

أضعاف ما يؤكل في شهر

تعد في الموتى اذا سقتها

كأنها تمشي على الجمر

تكاد ان تسقط منحورة

من قبل ان تشعر بالنحر

تصلح ان تعمل مدفونة

لكونها معظمة القدر

مطية اجعلها لي اذا

ما قمت يوم البعث من قبري

لكنني اخشى لضعف بها

احملها وزرا على وظهري

وبينهم اصبح اضحوكة

بحملها في موقف الحشر

فلو تراها فوق ظهري غدت

وحرت ما اصنع في امري

لكنت تكفينيَ تكفينها

واجرة الغاسل والمقري

فابعث إلى العبد سواها وجد

بالفضل منا واغتنم اجري

لا زلت فرد الدهر جم العطا

تفوز بالحمد وبالشكر

ما حرك العود نسيم الصبا

وما عليه سجع القمري

معلومات عن ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

علي بن محمد بن علي ابن مليك الحموي شاعر ولد بحماة و انتقل الى دمشق تفقه و اشتغل بالادب و برع في الشعر و توفي بدمشق له ( النفاحات الادبية..

المزيد عن ابن مليك الحموي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن مليك الحموي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس