الديوان » العصر الجاهلي » الخنساء » ألا ما لعينيك لا تهجع

عدد الابيات : 11

طباعة

أَلا ما لِعَينَيكِ لا تَهجَعُ

تُبَكّي لَوَ اِنَّ البُكاءَ يَنفَعُ

كَأَنَّ جُماناً هَوى مُرسِلاً

دُموعَهُما أَو هُما أَسرَعُ

تَحَدَّرَ وَاِنبَتَّ مِنهُ النِظامُ

فَاِنسَلَّ مِن سِلكِهِ أَجمَعُ

فَبَكّي لِصَخرٍ وَلا تَندُبي

سِواهُ فَإِنَّ الفَتى مِصقَعُ

مَضى وَسَنَمضي عَلى إِثرِهِ

كَذاكَ لِكُلِّ فَتىً مَصرَعُ

هُوَ الفارِسُ المُستَعِدُّ الخَطيبُ

في القَومِ وَاليَسَرُ الوَعوَعُ

وَعانٍ يَحُكُّ ظَنابيبَهُ

إِذا جُرَّ في القِدِّ لا يُرفَعُ

دَعاكَ فَهَتَّكتَ أَغلالَهُ

وَقَد ظَنَّ قَبلَكَ لا تُقطَعُ

وَجَلسٍ أَمونٍ تَسَدَّيتَها

لِيَطعَمَها نَفَرٌ جُوَّعُ

فَظَلَّت تَكوسُ عَلى أَكرُعٍ

ثَلاثٍ وَكانَ لَها أَربَعُ

بِمَهوٍ إِذا أَنتَ صَوَّبتَهُ

كَأَنَّ العِظامَ لَهُ خِروَعُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


جُماناً

يقصد اللؤلؤ. وتقصد به الخنساء هنا الدمع.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


النِظامُ

المقصود به السلك.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


ظَنابيبَهُ

جمع طنبوب، وهو عظم الساق اليابس من القدم.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَجَلسٍ

الناقة الوثيقة الجسم.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَمونٍ

الناقة الموثقة الخلق التي أمنت ان تكون ضعيفة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَكرُعٍ

جمع كواع وهو المستدق الساق دون الكعب.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِمَهوٍ

المهو السيف الرقيق.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


خِروَعُ

نبات يعظم قرب الماء.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


معلومات عن الخنساء

avatar

الخنساء حساب موثق

العصر الجاهلي

poet-al-khansa@

101

قصيدة

17

الاقتباسات

2271

متابعين

تُماضر بنت عمرو بن الحارث بن الشريد، الرياحية السُّلَمية، من بني سُليم، من قيس عيلان، من مضر. أشهر شواعر العرب، وأشعرهن على الإطلاق. من أهل نجد، عاشت أكثر عمرها في العهد ...

المزيد عن الخنساء

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة