الديوان » العصر الجاهلي » الخنساء »

يا عين جودي بدمع منك تهمال

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

يا عَينِ جودي بِدَمعٍ مِنكِ تَهمالِ

وَعَبرَةٍ بِنَحيبٍ بَعدَ إِعوالِ

لا تَسأَمي أَن تَجودي غَيرَ خاذِلَةٍ

فَيضاً كَفَيضِ غُروبٍ ذاتِ أَوشالِ

وَاِبكي لِصَخرٍ طِوالَ الدَهرِ وَاِنتَحِبي

حَتّى تُحُلّي ضَريحاً بَينَ أَجبالِ

يا لَهفَ نَفسي عَلى صَخرٍ وَقَد لَهِفَت

نَفسي إِذا اِلتَفَّ أَبطالٌ بِأَبطالِ

وَاِبكيهِ لِلطارِقِ المُنتابِ نائِلَهُ

وَفي الحَقيقَةِ وَالإِعطاءِ لِلمالِ

وَاِبكيهِ لِلخَيلِ تَحتَ النَقعِ عابِسَةً

كَأَنَّ أَكتافَها عُلَّت بِجِريالِ

يَذودُها عَن حِمامِ المَوتِ ذائِدَةٌ

كَاللَيثِ يَحمي عَريناً دونَ أَشبالِ

سَقى الإِلَهُ ضَريحاً جَنَّ أَعظُمَهُ

وَروحَهُ بِغَزيرِ المُزنِ هَطّالِ

معلومات عن الخنساء

الخنساء

الخنساء

تُماضر بنت عمرو بن الحارث بن الشريد، الرياحية السُّلَمية، من بني سُليم، من قيس عيلان، من مضر. أشهر شواعر العرب، وأشعرهن على الإطلاق. من أهل نجد، عاشت أكثر عمرها في العهد..

المزيد عن الخنساء

تصنيفات القصيدة