الديوان » المغرب » أبو الفيض الكتاني »

وما حيوان في الرياض ممايلا

وما حيوان في الرياض ممايلا

معاين ضراب بجولتي

تراه إذا أسقطت حرفا بجزئه

الظمإ عليل لسطوتي

إذا أنت قدمت الحروف فعكسه

وضعفته بالعلو بيت الأحبتي

وإن زدت حرفا بعد جزئيه سمه

ضعيف الحجا يوما بحسن أسوتي

وإن زدت جزءا بعد جزئيه فاعلمن

بأن بلوج الصفا قطع حجتي

وإن زدت بعد الفك حرفين إنه

عدو لكفار بحبل الشريعة

وما شيء لم يمكن بغير طهارة

وذا ناقص قد قرروه بحيلتي

وإن أنت أسقطت الأخير فإنه

فريضة إسلام برب البرية

وإن اسقطت المقدم إنه

يسمى حروفا للنحاة كحلتي

وإن وسطا أسقطته صار مالكا

لغيره أو غيرته بذل ثروتي

وإن وسطا قدمته هذا رمسه

وإن صحفت أجزاؤه عين فطنتي

وما آكل ليلا وقد باء مفطرا

وذاك أوان الصوم عجل بفطرتي

وما هو شخص آكل في صيامه

نهارا أو ذا في العمر صح بفتوتي

وما امرأة قد أبطلت صوم يومها

بضحة فاعجب للعلوم المريتي

وما شيء إن أسقطت أماحه

فقد زال عن قبح وعن فطم خيبتي

وما هو شخص حاكم في جميعنا

وليس له عقل وروح كصخرتي

وما هو في قبر وقبره سائر

ومن هو في غيب وهو في حضرتي

وما هو لفظ في الحقيقة واحد

وإن شيئته فعلا أو اسما بكلمتي

وإن شيئته حرفا بقصرك مظهر

خليلي خليلي ذاك فوق خيبتي

وما سنّة لم يجز في الليل فعلها

وما واجب لم يجز إلا في ليلتي

وما هو دواء القلب عند فنائه

وما موضع التنزيل طب الجريحتي

وما هو بيت في العروض مركب

ببحرين فالأفلاك فيه حمرتي

وما أفضل الشيخين بين مكانه

وقيت الردى حبا ووقت المنيتي

ومن هو قبل الراح لعسه

نبي الورى فافهم مكان خصبيتي

ومن هو شيء قد أضاء في فوقه

وإن زلته حرفا فجمرا لكرعيتي

وكم من جبال في القفار ممدة

وكم من نجوم في السماء المضيئتي

وكم من حيتان في البحور صلبة

وكم من سطور في الطروس القديمة

وكم شعرة في الجسم لبت مكانها

وما اسم طيور في الهواء مغيضتي

وما كبير قد أطال عنانه

أهيل الدهر في حل عقدتي

وأين مقر النوم عند نزوله

وأين حلول العشق بين الخليقتي

وأين يكون الليل وقت بروزه

وغلسة بالأقدار جاءت بوصمتي

وما اسم نلا يلذ سماعه

وإن صحفت أجزاؤه فهو بغضتي

وحمدا لرب العرش حمد متيم

مدى الدهر إجلالي لديه تحيتي

اصلي صلاة طبق أرض وضدها

إلى منتهى العلم القديم بذلتي

معلومات عن أبو الفيض الكتاني

أبو الفيض الكتاني

أبو الفيض الكتاني

محمد بن عبد الكبير بن محمد، أبو الفيض وأبو عبد الله، الكتاني. فقيه متفلسف متصوف، من أهل فاس. انتقد علماء فاس بعض أقواله ونسبوه إلى قبح الاعتقاد وشكوه إلى السلطان عبد..

المزيد عن أبو الفيض الكتاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفيض الكتاني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لا يتوفر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس