الديوان » المغرب » أبو الفيض الكتاني »

وأعلم حقا أن بعدي عنكم

وأعلم حقا أن بعدي عنكم

لذنب جرى لكنني تبت من كبر

تجلى لطور القلب فأندك هيبة

وحق الحق حقا بناظر

تجلى حبيبي للقلوب بعينه

فهيمني غيبا بسطوة قاهر

ومن ذا يطيق الصبر إن هي بدت

على بسط التلوين طورا لظاهر

تبدت لأكواني بعين جمالها

فلبت وقرت ثم هامت كحائر

وأبصرها لحظي وذلك لحظها

فكنت بها منها سميعا لحاجر

تقادمني حب وذلك حبها

فثم أحاط الستر بين المنابر

وما ثم غير في الحقيقة ظاهر

لمن دق أو قد ران بين الضمائر

فما ثمّ إلا الوهم وهي حقيقة

وكل وراء فهو شيء كسائر

معلومات عن أبو الفيض الكتاني

أبو الفيض الكتاني

أبو الفيض الكتاني

محمد بن عبد الكبير بن محمد، أبو الفيض وأبو عبد الله، الكتاني. فقيه متفلسف متصوف، من أهل فاس. انتقد علماء فاس بعض أقواله ونسبوه إلى قبح الاعتقاد وشكوه إلى السلطان عبد..

المزيد عن أبو الفيض الكتاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفيض الكتاني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لا يتوفر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس